التعايش مع السكري

التعايش مع السكري

إن الهدف الرئيسي من علاج مرض السكري هو الحفاظ على مستوى السكر في الدم أقرب ما يمكن من المستوى الطبيعي ومنع الإصابة بالمضاعفات المرتبطة بالسكري. في النوع الأول من السكري، يعتبر تعويض الإنسولين الركيزة الأساسية للعلاج. أما في النوع الثاني من السكري، فقد لا تكفي في بعض الأحيان التدابير الغذائية وممارسة التمارين الرياضية للسيطرة على مستوى السكر في الدم، وبالتالي يحتاج بعض المرضى إلى العلاج بأدوية السكري سواء عن طريق الفم و/أو الحقن وفي بعض الأحيان استخدام الإنسولين أمراً ضروريا  بالإضافة إلى الالتزام باتباع النظام الغذائي الصحي والبرنامج الرياضي المناسب.

ومن أجل تجنب المضاعفات، يحتاج المصابون بالسكري إلى المتابعة المنتظمة وإجراء الفحوصات الشاملة والتعاون مع فريق الرعاية الطبية من أجل السيطرة على السكري. وعلاوة على ذلك، يتعين على المرضى الذين يعانون من المضاعفات مراجعة الطبيب مرات أكثر. كما يعتبر التثقيف من قبل فريق الرعاية الطبية والذي يضم عدة متخصصين كالطبيب المعالج، والممرضة، والصيدلي، وأخصائي التغذية، وأخصائي تثقيف السكري أساسياً لرفع مستوى التزام المريض بالعلاج وذلك للوصول للأهداف المنشودة.  

 

تعرف على المزيد حول:

علاج السّكري والعناية به

السيطرة على مستوى السكر في الدم/ومراقبته

فحوصات السكري

الرياضة واللياقة البدنية

السّكري وحياتك

السكري وشهر رمضان

السّكري والحمل

تغلب على مخاوفك